الصحة العامة

مضغ العلكة مع 5 فوائد صحية عد مضغها بشكل سليم

مضغ العلكة من الأمور التي قد تقلل من التوتر، ولكن ما هي كمية العلكة التي يجب مضغها وهل من المضر المضغ أكثر من اللازم؟ فإذا لم يكن لديك أي مشاكل صحية فلا ضرر في مضغ العلكة لمدة 15-20 دقيقة كل يوم، ولكن هناك فوائد عديدة أيضًا حيث يعد تناول العلكة مهمًا جدًا لصحة الفم والأسنان؛ إذا تم استخدام علكة خالية من السكر.

مع ذلك فمن الضروري الانتباه إلى وقت المضغ؛ لكيلا تواجه مشاكل في بنية الفك والعضلات ويجب عليك بالتأكيد الانتباه إلى طريقة المضغ ومدة المضغ، ولكن الرأي الشائع لأطباء الأسنان هو أن مضغ العلك له فوائد عديدة من حيث صحة الفم والأسنان.

مقالات ذات صلة

كما أن النقطة التي يجب الانتباه إليها هي أن حجم العلكة التي تمضغها ليس كبيرًا جدًا ومع ذلك من المهم أيضًا ألا تمضغ العلكة لأكثر من 15-20 دقيقة ولكن ما هي طرق المضغ السليمة وأهم الفوائد الناتجة من تناول العلكة؟ هذا ما سنجيب عليه من خلال هذه المقال.

 مضغ العلكة

مضغ العلكة
مضغ العلكة

من المهم جدًا ألا تتعب عضلات الفك أثناء مضغ العلك حيث يؤدي المضغ لفترة طويلة أيضًا إلى تشوه العضلات بمرور الوقت ومع ذلك قد تشعر بألم في عضلات الفك أثناء تناول العلكة ومن المهم جدًا عدم المضغ من جانب واحد.

مضغ العلك على جانب واحد طوال الوقت يمكن أن يسبب مشاكل في مفاصل الفكة ويمكن أن يؤدي وجود آلام في عضلات الفك إلى نمو هذه المشاكل، لهذا السبب قد تسمع ضوضاء من مفاصل الفك أو قد يكون فكك مغلقًا، فالعلكة لها مزايا وعيوب والتي سنقدمها لكم من خلال الفقرات التالية.

اقرأ أيضًا: المنتجات المضادة للحساسية ونعومة تصل إلى 28 يومًا

ما الذي يسببه مضغ العلكة؟

يؤدي المضغ للعلكة من جانب واحد إلى العديد من المشاكل حيث إن إذا تم المضغ من جانب واحد؛ فإن العضلات التي تمضغ باستمرار ستنمو أكثر وسيتأثر عدم التناسق في وجهك؛ لهذا السبب يجب بالتأكيد عدم المضغ من جانب واحد ويجب عدم مضغ العلك لفترة طويلة، وعلى وجه الخصوص يجب عليك بالتأكيد عدم استخدام علكة السكر.

يؤدي مضغ العلكة بعد الوجبات إلى زيادة إفراز اللعاب، كما أن محتوى السكر في العلكة عالي وهي مواد تحلية لا يمكن أن تستخدمه البكتيريا كغذاء؛ لذلك ينخفض ​​نمو البكتيريا، وسيكون من المفيد مضغ أي علكة خالية من السكر في الوقت المناسب.

فوائد مضغ العلكة

مضغ العلكة
مضغ العلكة

لمضغ العلكة العديد من الفوائد المعروفة ومن ذلك:

  1. يزيد تناول العلكة من تقوية الذاكرة، وعند استخدامها لفترة زمنية معينة تصبح ذاكرتك أقوى؛ لأنه بسبب حركة الفك ويذهب المزيد من الأكسجين إلى عقلك ويزداد تدفق الدم إلى الدماغ.
  2. يمكن للأشخاص الذين يعانون من جفاف الفم على وجه الخصوص تناول العلكة بانتظام في أوقات معينة حيث تسبب اللثة التي توفر حركة العضلات فقدان الوزن.
  3. يساعد مضغ العلك في حركة الأمعاء.
  4. يعمل على تنظيف أسنانك.
  5. يمكن للأشخاص الذين يعانون من ارتجاع المريء أيضًا مضغ العلكة بانتظام.

فإذا كنت تعاني من ارتجاع المريء بسبب عدم المضغ كثيرًا فإن مضغ العلك سيقلل من ارتجاع المريء، فلا ضرر في مضغ العلكة دون إجهاد عضلات الفك، في نفس الوقت إذا لم يكن لديك أي حساسية أو مشاكل صحية خطيرة فلا ضرر من مضغ العلك ويمكنك بسهولة المضغ من خلال الانتباه إلى النقاط التي يجب أخذها في الاعتبار أثناء تناول العلكة.

اقرأ المزيد: نصائح للعناية بالبشرة وأفضل 30 وسيلة للحصول على بشرة نقية

في نهاية المقال نكون قد قدمنا لكم اهم أضرار تناول العلكة والفوائد الخاصة بمضغها على جميع جوانبك الفك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: